قصة حب حقيقية خلدها التاريخ

قصة حب حقيقية خلدها التاريخ أحياناً تكون قصة الحب التي تجمع طرفين معاً هي السبب في تخليد ذكراهما ويظل فيها الطرفان قدوة يحاول المحبين إلى يومنا هذا الإقتداء بها.

يوجد الكثير من الأمثلة لمثل هذه القصص والتي جعلت من أصحابها أشخاصاً مشهورين.

ولكن للأسف بعض هذه القصص تنتهي نهايات مأساوية مثل الإنتحار أو حتى القتل.

والآن سأحكي أكثر من مثال لهذه القصص لأنها عادة ما تكون مُشوقة وجذابة وتلفت النظر؛ تابع!

 

قصة حب حقيقية خلدها التاريخ

قصة حب حقيقية خلدها التاريخ

قصة حب حقيقية خلدها التاريخ

قصة حب كليوباترا وأنطونيو

  • هذه القصة من القصص المأساوية واستغل الكاتب شكسبير الرومانسية والمآسي الموجودة فيها ليقوم بعمل مسرحية ناجحة جداً.
  • المسرحية اسمها (أنطونيو وكليوباترا) يقوم فيها بتجسيد الأحداث بشكل مُتقن.
  • أنطونيو هو قائد الرومان وكليوباترا قائدة مصر جمعت بينهما علاقة حب قوية جداً.
  • وعندما علم الرومان بذلك أصابهم الفزع من أن تصبح مصر دولة قوية ومن أن يؤثر الحب على حاكم بلادهم.
  • هنا فقط بدؤا بتدبير المكائد وعلى الرغم من كل هذا تزوج أنطونيو من كليوباترا.
  • المؤثر في القصة هو الطريقة التي مات بها انطونيو أن أنطونيو انتحر فجأة أثناء خوضه معركة حربية وقتل نفسه بسيفه هذا لأنه سمع أن كليوباترا قد ماتت ولم يحتمل الخبر.
  • وبمجرد أن علمت كليوباترا الخبر أخذت جرعة من السم وماتت هي الأخرى.

 

قصة حب عنتر وعبلة

  • عنتر كان أسود اللون وأحب ابنة عمه مالك عبلة والتي كانت مشهورة بجمالها الفاتن وعقلها الواعي بجانب حسبها ونسبها.
  • التحدي الموجود في القصة هو أن مالك والد عبلة رفض عنترة رفضاً قاطعاً وأراد تعجيزه بأن طلب منه مهر مئة ناقة من النوق النعمان والمعروفة بالعصافير!
  • لكن عنتر لم ييأس وبالفعل ذهب وأحضر طلب عمه بعد شقاء وسفر وصعوبات.
  • لكن الرجل لم يوفي بوعده لعنتره رغم كل ذلك وسلط عليه الفرسان وقال أنه لن يتزوج إبنته إلا من يأتي برأس عنترة!

 

قصة حب قيس وليلى (مجنون ليلى)

  • ليلى هي ابنه عم قيس والتي يُحكى أنها كانت من أجمل بنات البدو في هذا الوقت.
  • وكحال الكثير من القصص التي كانت تُحكى في هذا الوقت بدأت القصة أثناء رعى الإبل.
  • قصة حب قيس لليلى بدأت في سن صغيرة جداً والحقيقة أنه بمجرد أن طلب يدها للزواج بدأت الصراعات مع عمه.
  • رفض العم زواج فيس من ليلى رفضاً قاطعاً وتمادى قيس في الإلحاح.
  • وتمادى والد ليلى في الرفض وزوجها من رجل آخر أخذها للطائف بعيداً عن عيون قيس وبعيد عن مكان نشأتها.
  • هنا شب الحزن في قلب قيس والذي أحس أن الأرض ضاقت عليه وانعزل عن الحديث مع الناس.
  • وبدأ فيس يُكلم نفسه من الإشتياق لها ويحكي الشعر بصوت مرتفع في المدينة واشتُهر بمجنون ليلى.

 

قصة حب فيكتوريا وألبرت

  • الملكة فيكتوريا تزوجت من ألبرت والذي لم يكن أحداً يعرف عنه إلا بعد أن تزوجا.
  • في الحقيقة بعد عقد القران بدأ الناس يلاحظون خلق الأمير ألبرت ومدى صدقه.
  • أيضاً الملكة فيكتوريا كانت تحبه كثيراً وتستشيره في الكثير من الأشياء التي تخص الحكم.
  • عدد أبناء ألبرت وفيكتوريا تسعة وكان ألبرت مشهور بحبه وإخلاصه لأبناؤه وزوجته.
  • توفي ألبرت وهنا سكن الإحباط واليأس والحزن بقلب الأميرة وظلت بعيداً عن الناس لم يرها منهم أحداً لمدة 3 سنوات كاملة.
  • وظلت في الحداد عليه لمدة تجاوزت 40 عاماً حتى ماتت هي الأُخرى.

 

اقرأ أيضاً

Add Comment